U3F1ZWV6ZTkxOTM0NzAwNjBfQWN0aXZhdGlvbjEwNDE0OTMzNDQ0Ng==
recent
الأحدث

غسيل الملائكة

الملائكة,الصحابة,

الصحابي حنظلة بن أبي عامر الأنصاري

حنظلة بن أبي عامر بن صيفي بن مالك بن أمية بن ضبيعة بن زيد بن عوف بن مالك بن الأوس الأنصاري صحابي من الأنصار من بني ضبيعة من الأوس سمي (بغسيل الملائكة ) وكان أبوه من أشد الناس عندًا وحسدًا لرسول الله صلي الله عليه وسلم ، وكان حنظلة بن أبي عامر وعبد الله بن أبي ابن سلول قد أستأذن رسول الله  ﷺ  في قتل أبويهما فنهاهم الرسول  ﷺ عن ذلك


جهاده في أحد

تزوج حنظلة بن أبي عامر رضي الله عنه من جميلة بنت عبد الله بن أبي ابن سلول وفي اليوم التالي لزواجه سمع منادي رسول الله  ﷺ للجهاد في أحد ، فخرج رضي الله عنه مسرعا للحاق بالمعركة وكان علي جنابة ، فقاتل قتال شرسا في المعركة حتي أستشهد علي يد سفيان بن حرب وشداد بن شعوب ، وكان حنظلة بن أبي عامر قد قابل أبا سفيان في المعركة وكاد أن يقتله حتي رآه شداد بن شعوب فقفز علي حنظلة رضي الله عنه وقتله بالسيف ليستشهد .


غسيل الملائكة

 بعد أنتهاء غزوة أحد ذهب النبي  ﷺ  ليتفقد أحوال الشهداء والجرحي من المسلمين ، فوجد الكثير من الصحابة قد استشهدوا منهم مصعب بن عمير ، سعد بن الربيع ، وأنس بن النضر، و حمزة بن عبد المطلب  ، و حنضلة بن أبي عامر  رضي الله عنهم أجمعين  ليقول النبي  ﷺ عند رؤيتهم ( أنا شهيد علي هؤلاء يوم القيامة ، وأمر بدفنهم بدمائهم ، ولم يصل عليهم ولم يغسلوا ) رواه البخاري

ويرجع سبب تسمية حنظلة بن أبي عامر بغسيل الملائكة (اي الرجل التي غسلته الملائكة) ان رسول الله  ﷺ قال ( إن صاحبكم تغسله الملائكة ، فسألوا صاحبته ( زوجته )) وعند سؤالها أخبرت أنه خرج مسرعا دون أن يغتسل ليلبي نداء الجهاد  ، فأخبر الرسول  ﷺ الصحابة أن الملائكة تغسله من باب الفضل والكرامة له ، حتي وجد الصحابة رأس حنظلة تقطر ماء تصديقا لقول رسول الله  ﷺ ( إن صاحبكم تغسله الملائكة )

المصادر

الإصابة في تمييز الصحابة
غسيل الملائكة - islamweb-تم الاطلاع بتصرف 
الاسمبريد إلكترونيرسالة