U3F1ZWV6ZTkxOTM0NzAwNjBfQWN0aXZhdGlvbjEwNDE0OTMzNDQ0Ng==
recent
الأحدث

9 مراحل للحساب يوم القيامة بالترتيب والتفصيل

 مراحل يوم القيامة بالترتيب والتفصيل

قيام الساعة


لا يعلم متى تقوم الساعة إلا الله عز وجل، وسميت الساعة لأنها تفاجي الناس بغتة فيموت جميع الخلق بصيحة واحدة ، يوم القيامة تتبدل أحوال الكون الذي نعرفه من أقمار ونجوم وأفلاك وشمس وقمر ونهاره وليله، فلا يشبه أيامنا ولا زماننا، فسوف يتغير العالم العلوي والعالم السفلي، ويقع الزوال والخراب على الأرض.


أهوال وأحوال يوم القيامة شديدة وعظيمة قال تعالي ( يوم تبدل الأرض غير الأرض والسماوات وبرزوا لله الواحد القهار) يوم ترج الأرض رجا وتسيير الجبال فتكون ثرابا وتفجر البحار وتشتعل النيران، ويميل ويموج الناس كأنهم سكارى وماهم بسكارى وإنما من شدة الهول والعذاب تسقط الحامل، وتذهل طفلها المرضع، ويهرب الإنسان من أعز وأحب الناس إليه.

ومن أركان الإيمان هو الإيمان باليوم الآخر كما أنه توجد علامات يوم القيامة صغرى وكبرى وقد تحققت بعض من هذه العلامات و التي أوضحنا سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم والنبوة، وكيفية التعامل مع هذه الحقائق ومعرفة ما سوف يحدث في العالم القادم والتنبؤ به.

 مراحل يوم القيامة التسعة بالترتيب والتفصيل 

توجد مراحل يوم القيامة بالترتيب يوم القيامة كما ورد في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة

  • 1-النفخ في الصور 

ويعرف الصور في لغة العرب بأنه القرن (مايطلق عليه البوق) وقد أخبرنا النبي صلي الله عليه وسلم يتعريفه بأنه (بوق ينفخ فيه ) كما أخبرنا أيضا بأن منذ بدأ خلقه و صاحب الصور ينظر للعرش مخافة أن يؤمر بالنفخ قبل أن يرتد اليه بصره وعيناه كالكوكبان الدريان ، وعند قيام الساعة  يأذن الله عز وجل لأسرافيل بالنفخ في الصور وهيا النفخة الأولي فيصعق من في السماوات والأرض تمهيدا لقيام الساعة والحساب بيني يدي الله عز وجل 

  • 2- البعث 

يخرج جميع الناس من القبور إلى أرض المحشر في خوف ورعب وظمأ في انتظار يوم الحساب، يجب التصديق والإيمان بما سوف يحدث بعد الموت، في القبر من ثواب وعقاب وجنة ونار وعذاب ونعيم، ويوم القيامة سمي بأسماء كثيرة ومتعددة منها قال تعالى "يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ)

أدلة البعث قال تعالى (فَأَخَذَتْكُمُ الصَّاعِقَةُ وَأَنْتُمْ تَنْظُرُونَ ثُمَّ بَعَثْنَاكُمْ مِنْ بَعْدِ مَوْتِكُمْ)


يوم البعث لأنها يوجد حياة وبعث بعد الموت.


يوم الخروج وفيها يخرج الناس من قبورهم إلى يوم القيامة أو يوم الآخرة أو الحياة الأخرى.


يوم الدين لأن سوف يحاسب الناس على كل ما فعلوا في الدنيا وتتم مجازاتهم.


يوم الفصل حيث يحكم أو يفصل الله عز وجل وبين العباد، وذلك بالعدل.


يوم الحشر وفيها يحشر الناس في يوم الموقف العظيم.


يوم الجمع وفيها يجمع الله عز وجل جميع الناس من أجل الحساب والجزاء.


يوم الحساب وفيها يحاسب الله عز وجل الناس على كل ما فعلوه في الحياة الدنيا.


يوم الوعيد وهو اليوم الذي توعد الله عز وجل فيه الكافرين والمشركين القصاص والوعيد.


يوم الخلود وهو اليوم الذي يخلد فيه جميع الناس إلى الحياة الخالدة الباقية.


دار الأخرة وهي تأتي بعد دار الدنيا وهي باقية ولا يوجد بعدها دار أخرى.


توجد أسماء أخرى منها القاعة والحارقة وأيضا الواقعة والراجفة وسميت الآزفة، كل هذه الأسماء تدل على عظم هذا اليوم.

  • 3-الحشر

تتعدد أسماء يوم القيامة منها يوم الحشر ويوم العرض ويوم الحساب، له مراحل وأهوال التى يمر بها الإنسان أو الحيوان أو الجن، وتحديد مصيرهم أما النعيم أو العذاب.

يبدأ يوم الحشر وذلك قيام جميع الأموات والناس من قبورهم من سيدنا آدم عليه السلام إلى آخر مخلوقات الله في الأرض، حيث يجمع الله عز وجل جميع مخلوقاته سواء الناس أو الجن أو الحيوان أو الطيور في أرض المحشر وذلك من أجل الأستخدام إلى يوم الحساب، وذلك في أرض غير الأرض،قوله تعالى: (يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ)، حوالى ٥٠ ألف عام.

يحشر الناس كما ولدته أمه عراة وحفاة وغير مستورين، وتظهر على وجوههم الرعب والخوف والهول، ويبعث على الحالة التي توفي عليها، سواء على الإيمان أو الكفر أو شهيد وغيرها.

ويحذر الناس أنا ماشيا على قدميه، ومنهم من يحشر راكبا، وأيضا منهم من يحشر على وجهه وعطشان وهذا حال المشركين والكفار،

المتقين والمؤمنين يحشرون مكرمين وركوب على الأبل،

قول الرسول عليه الصلاة والسلام:(يُحشَرُ النَّاسُ يومَ القيامةِ ثلاثةَ أصنافٍ. صِنفًا مُشاةً، وصِنفاً رُكباناً، وصِنفاً على وجوهِهم. قيل : يا رسولَ اللهِ ، وكيف يمشون على وجوهِهم؟ قال : إنَّ الَّذي أمشاهم على أقدامِهم قادرٌ على أن يُمشيَهم على وجوهِهم، أما إنَّهم يتَّقون بوجوهِهم كلَّ حدَبٍ وشوْكٍ).

شفاعة النبي تأتي شفاعة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى الأمة الإسلامية جميعا وذلك يوم حشر جميع المخلوقات في أرض الحشر، وبالتالي تطير الصحف المؤمن يأخذ كتابه بيمينه، والكفار والمشركين يأخذون كتابهم بالشمال، حتى يصلوا إلى الصور وبالتالي المؤمن يسير على الصراط ودخلوا الجنة، والكفار سقطوا في النار.

  • 4-الذهاب إلى الحوض

 الحوض هو مجمع الماء، حوض النبي محمد صلى الله عليه وسلم حيث أعطي الله عز وجل كل نبي من الأنبياء حوض ولكن أعطى الله عز وجل سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم نهر من الجنة، بحيث يلتف عليه كل المؤمنين كى يشربوا منه وذلك لأنهم خرجوا من قبورهم عطشا، كل أمه حول نبيها، والأمة الإسلامية كافة حول سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم.

  • 5-شفاعة النبي صلى الله عليه وسلم 

في هذه المرحلة يبدأ النبي بالشفاعة إلى الله عز وجل من أجل أمته، أن يرحمهم من طول الإنتظار والخوف والهول، و اختص الله عز وجل سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم الشفاعة لأمته عامة وذلك من أجل قدر ومكانته العظيمة عند الله سبحانه و تعالى، يأتوا الناس سواء المؤمنين أو المشركين يوم القيامة والموقف العظيم يعانوا من طول الإنتظار وتدني الشمس إلى رؤوسهم، والعرق حتى أفواههم، ويتمنوا أن يدخلوا حتى النار، وكل أمة تذهب الى نبيها ويطلبون الشفاعة

  • 6-عرض الأعمال وتطاير الصحف و قراءة الكتاب 

هنا يتم عرض الأعمال على المؤمنين ويأخذوا كتابهم باليمين، وأهل الكفار يأخذوا كتابهم بشمالهم وكل شخص يعرف جميع الأعمال التي فعلها في الحياة الدنيا لتكون حجة عليه فيتم عرض جميع المخلوقات والعباد على الله عز وجل، حيث يعرض الناس صفا صفا، الله عز وجل يسأل كل العباد عن أعمالهم وأفعالهم، وبعد ذلك يحكم بينهم بالعدل.

  • 7-الميزان

 في هذه المرحلة يبدأ الله عز وجل حساب الناس ويعلمهم جميع أعمالهم التي فعلوها في الدنيا، ويضع الله عز وجل فى ميزان ذو كفتين الكفة الأولى توضع الأعمال الحسنة والصالحة والكفة الثانية الأعمال السيئة، فمن ثقلت موازينه حيث من الناجين، أما من خفت موازينه على مع الهالكين، فيقسم الناس يجعل المنافقين مع بعض، والمشركين كذلك، وأيضا المؤمنين مع بعض، وتوزع ألوية الأنبياء لواء سيدنا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولواء سيدنا موسى عليه السلام.

  • 8-الصراط 

الصراط هو جسر فوق جهنم أدق من الشعرة وأحد من السيف ، يمرمن عليه جميع الناس كل حسب عمله فمنهم من يمشي ومنهم من يهرول ومنهم من يحبو ومنهم من يمر كخطف البصر ولايشعر به ، ووصفه أنه سيكون مظلما حيث ينور الله عز وجل للمؤمنين كل حسب عمله ويمروا بكل سهولة ويسر، وتكون الظلمة والهلاك للكافرين والمشركين والعصاة

  • 9-الدخول إلى الجنة والنار 

بعد الانتهاء من الحساب ومرحلة الصراط يدخل المؤمنين إلى الجنة كما وعد الله عز وجل المتقين ويكون أول من يدخل الجنة من البشر هو سيدنا رسول الله صلي الله عليه وسلم لحديث أنس رضي الله عنه عن الرسول صلي الله عليه وسلم : أنا أول من يدخل الجنة يوم القيامة ، وتكون النار الخالدة للكفار والعصاة والمشركين .

وصف الحساب يوم القيامة


ينقسم الحساب العبد يوم القيامة حساب عسير وحساب يسير

الحساب العسير


يقع الحساب العسير على الكفار والمشركين وهم يناقشون ويحاسبون على جميع أعمالهم وعلى كل صغيره وكبيره عملوها، قال الله تعالى: "وَلَوْ تَرَى إِذْ وُقِفُوا عَلَى رَبِّهِمْ قَالَ أَلَيْسَ هَذَا بِالْحَقِّ قَالُوا بَلَى وَرَبِّنَا قَالَ فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنْتُمْ تَكْفُرُونَ".

وقال الله تعالى: "يَامَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي وَيُنْذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا قَالُوا شَهِدْنَا عَلَى أَنْفُسِنَا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَشَهِدُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ أَنَّهُمْ كَانُوا كَافِرِينَ"

الحساب اليسير


وهم عامة المؤمنين لا يناقشوا الحساب إنما تعرض عليهم فقط، والله عز وجل يغفر لهم ويتجاوز عنها، عَنْ أم المؤمنين عَائِشَةُ رَضِيَ اللهُ عَنْهَا أنَّ رَسُولَ الله قال: «لَيْسَ أحَدٌ يُحَاسَبُ يَوْمَ القِيَامَةِ إِلا هَلَكَ». فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ الله، ألَيْسَ قَدْ قال: اللهُ تَعَالَى: {فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا} فَقال رَسُولُ الله: «إِنَّمَا ذَلِكِ العَرْضُ، وَلَيْسَ أَحَدٌ يُنَاقَشُ الحِسَابَ يَوْمَ القِيَامَةِ إِلا عُذِّبَ"

المصادر


أول من يدخل الجنة - فتوي 60999 -اسلام ويب- تم الأطلاع بتصرف في 29-3-2020
كتاب المسيح المنتظرونهاية العالم -عبد الوهاب عبد السلام طويلة - تم الأطلاع بتصرف 
مراحل يوم القيامة وأهوالها - فتوي 17787-اسلام ويب-تم الأطلاع بتصرف في 29-3-2020
الاسمبريد إلكترونيرسالة