U3F1ZWV6ZTkxOTM0NzAwNjBfQWN0aXZhdGlvbjEwNDE0OTMzNDQ0Ng==
recent
الأحدث

دولة الخلفاء الراشدين | أول دول الخلافة الاسلامية

دولة الخلفاء الراشدين | أول دول الخلافة الاسلامية




دولة الخلفاء الراشدين


بدأت بعد وفاة رسول الله صلي الله عليه وسلم يوم الأثنين من ربيع الأول في السنة 11 هجريا وكانت الدولة الوحيدة التي تقوم علي الشوري وليس التوريث ، عاش الخلفاء الراشدين بالزهد والتواضع واشتهرت فترة حكمه بالعدل والأزدهار وتوسع الدولة الأسلامية ، ,انجبت هذه الفترة قادة عسكريين عظماء في تاريخ الدولة الأسلامية علي سبيل المثال لا الحصر :

خالد بن الوليد – سعد بن أبي وقاص –عمرو بن العاص

بلغ الدولة الأسلامية اقصي أتساع لها في عهد الخليفة الثالث عثمان بن عفان رضي الله عنه فأمدت من شبه الجزيرة العربية الي الشام شمالا ،ومن مصر الي تونس غربا ، ومن الهضبة الايرانية الي أسيا الوسطي شرقا

حكم دولة الخلافة الراشدة أربعة من كبار صحابة رسول الله ، ومن العشر المبشرين بالجنة هم علي الترتيب :



  • أبي بكر الصديق
  • عمر بن الخطاب
  • عثمان بن عفان
  • علي بن أبي طالب










رضي الله عنهم أجمعين

                                 

الخلفاء الراشدين الأربعة

1- عهد أبي بكرٍ الصدِّيق (11-13هـ/632 - 634 م) سنتين و ثلاث أشهر (توفي بمرض الحمي)
يضرب بة المثل في التقوي و التواضع : خاض مجموعة من الحروب الداخلية ساهمت في الحفاظ علي كيان الدين و الدولة وارسل مجموعة من الجيوش لجهات مختلفة ، أول من قام  بجمع القران في مصحف واحد بعد أحداث مقتل القراء في حروب الردة.                                                                                                                                                                                               
2- عهد عُمر بن الخطَّاب (13-24هـ/634 - 644 م) 10 سنوات (أستشهد علي يد ابو لؤلؤه الماجوسي)
يضرب بة المثل في القوي و العدل: المؤسس الحقيقي لدولة الخلافة الراشدة واسس حكومة مركزية قوية و جيش منظم قوي ، توسعت الدولة في عهدة بصورة واسعة لتشمل الشكل الإمبراطوري بضم مصر و شمال أفريقيا  فارس و وسط أسيا + اليمن – اول من حمل لقب أمير في الإسلام.

3- عهد عُثمان بن عفَّان (24-35هـ/644 - 655 م) 12 سنة (أستشهد علي يد مجموعة ثورية متطرفة)
يضرب بة المثل في الحياء و التصدق: أقصي اتساع للدولة في عهده وكذلك اقوي جيوش للخلافة – جمع المصحف الشريف في 6 نسخ – نشأة حركات فكرية و جماعات عرقية – انتشار الطرف و الرفاهية.

4- عهد عليّ بن أبي طالب (35-41هـ/655 -661 م) 4 سنوات و 9 اشهر (أستشهد علي يد عبد الرحمن بن ملجم) يضرب بة المثل في الحكمة و القوة: تسلم الحكم في حالة حرب أهلية و قضي اغلب عمرة في القضاء علي فتنة قتل عثمان و القضاء علي الحركات الثورية المتطرفة

أنتهاء الخلافة الراشدة


وفي  عام   41هجر يا  أنتهت الخلافة الراشدة بوفاة علي رضي الله عنه بمباعة الحسن أكبر أبناء علي في الكوفة ، ومعاوية  في بيت المقدس ودعاه أهل الشام بأمير المؤمنين ، فلم يرغب الحسن في القتال وحقن دم المسلمين ، خاصة عند تحرك معاوية في اتجاه العراق حينذاك .
فكان الحسن يدرك توحد أهل العراق حول معاوية وتفرق اهل الشام رغم مبايعتهم له ، فارسل الي معاوية كتابا يسالمه ويراسله في الصلح ، فاصطلح معه معاوية علي أن يتولي الخلافة معاوية مابقي حيا ، فأن توفي تولي الحسن الخلافة .


توفي الحسن سنة 49 هجريا وسنحت الفرصة لمعاوية للامر الذي يريده وهو تولية ابنه يزيد الخلافة من بعده ، الامر الذي رفضه أبناء الصحابة في المدينة المنورة (عبد الرحمن بن أبي بكر، وعبد الله بن عُمر، وعبد الله بن الزُبير، وعبد الله بن عبَّاس، وعبد الله بن جعفر بن أبي طالب) فما كان من معاوية الي أن ذهب الي الحجاز في سنة 50 هجريا معه ألف فارس ، أدي فريضة الحج ثم دخل المدينة المنورة ,وأمر القوم بمبايعة يزيد تحت ضغط السيوف فبايعه الناس وانتهي بذلك عهد دولة الخلافة الراشدة وبداء عهد الدولة الاموية وتحول الامر من الشوري الي التوريث .
الاسمبريد إلكترونيرسالة