U3F1ZWV6ZTkxOTM0NzAwNjBfQWN0aXZhdGlvbjEwNDE0OTMzNDQ0Ng==
recent
الأحدث

أول من سيدخل الجنة من البشر : أبو بكر الصديق








أبو بكر الصديق رضي الله عنه هو صحابي جليل ولا تخفى على أحد من المسلمين منزلته فهو خير الأمّة بعد النبيّ عليه الصلاة والسلام.


فهو الذي صدّق رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- حين كذّبه الناس، وآمن به يوم كذّبه الناس، ونصره حين خذله الناس، فلذلك نال منزلة عظيمة عند رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، وهو أحد العشرة المبشرين بالجنة وأولهم وأول الخلفاء الراشدين، وسنتعرف على هذا الصحابي الجليل من خلال هذا المقال فتابعونا.




اسمه


هو أبو بكر الصديق عبد الله بن أبو قحافة عثمان بن عامر بن عمرو التيمي القرشي
قال بن هشام ""واسم أبو بكر: عبد الله وعتيق، ولقب لحسن وجهه وعتقه".
كان يلقب في الجاهلية بالصديق، وناداه النبي صلى الله عليه وسلم بهذا اللقب في الإسلام لأنه أول من صدقه في رحلة الإسراء والمعراج.


نشأته

وُلد أبو بكر الصديق رضي الله عنه في مكة المكرمة في السنة الثالثة بعد ولادة الرسول صلى الله عليه وسلم.وكان ذلك بعد عام الفيل بسنتين وستة أشهر، وقد نشأ رضي الله عنه في مكة المكرمة بلد رسول الله صلى الله عليه وسلم في بيت والده.

صفاته

كان أبو بكر الصديق رضي الله عنه يتمتع بالعديد من الصفات منها:
  • أنه كان  رجلًا محببًا لقومه.
  • كان مولفًا سهلًا.
  •  كان أنسب قريش لقريش وكان أعلم بها.
  • كان ذا خلق ومعروف.
  • كان صاحب علم ويأتيه قومه ليتدارسوا العلم منه.
  • وهبه الله الخلق السمح الذي جعله من الذين يألفون ويؤلفون.
  • كان رحيمًا حنونًا فقد قال عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم (( أرحم أمتي بأمتي أبو بكر))
  • كان عزيزاً متواضعاً ذا مكانةٍ في قومه بني تيم، وهو من شرفاء مكة.
  •  كان  رضي الله عنه سليم الفطرة عفيفاً، لم يتأثّر ببيئة المنكرات.
  • كان رضي الله عنه يتجنّب مجالس قومه ولهوهم وإثمهم، فلم يجتمع معهم إلا في الأخلاق الحميدة والفضائل.
فلقد كان أبو بكر لصديق رضي الله عنه من أفضل الكنوز التي ادخرها الله سبحانه وتعالى لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم، كذلك كان محبوبًا بين قريش.

أولاده

كان لأبي بكر الصديق رضي الله عنه أولاد وبنات كالآتي:
  • ثلاث من الذكور وهم: (عبد الله، عبد العزي، محمد)
  • ثلاث من الإناث: (أسماء، عائشة، أم كلثوم)

زوجاته

تزوج بأربع نساء هن:
  • قتيلة بنت عبد العزي: 
هي أم أسماء وعبد الله، تزوجه أبي بكر الصديق في الجاهلية وطلقها أيضًا قبل إسلامه.
  • أم رومان بن عامر:
هي صحابية جليلة من بني كنانة أسلمت في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، كانت متزوجة، وعندما توفي عنها زوجها تزوجت أبي بكر الصديق رضي الله عنه، وأنجبت له أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، وعبد الرحمن.
  • أسماء بنت عميس:
هي صحابية عظيمة، أسلمت مع أوائل من أسلمن من النساء، وكانت من أوائل المهاجرات إلى المدينة، حيث أنها كانت زوجة بن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم جعفر بن أبي طالب، وهاجرت معه إلى الحبشة ثم إلى المدينة، وبعد أن استشهد زوجها في معركة مؤته، تزوجها أبي بكر الصديق رضي الله عنه وأنجبت له إبنه محمد أثناء حجة الوداع.
  • حبيبة بنت خارجة:
هي صحابية عظيمة، وهي أنصاريّة من الخزرج، أسلمت وبايعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ووتزوّجت من الصدِّيق رضي الله عنه وأنجبت له ابنته أم كلثوم بعد وفاته رضي الله عنه.

 ماذا فعل أبي بكر الصديق رضي الله عنه حين أسلم؟

عندما أسلم أبو بكر الصديق رضي الله عنه كان يملك أربعين ألف درهم أنفقها في سبيل الله مع ما كسب من التجارة.
حيث خلد القرآن هذا الفعل العظيم في قوله تعالى {سَيُجَنَّبُهَا الْأَتْقَى (17) الَّذِي يُؤْتِي مَالَهُ يَتَزَكَّى (18) وَمَا لِأَحَدٍ عِنْدَهُ مِنْ نِعْمَةٍ تُجْزَى} [الليل: 17 - 19].
حيث أجمع المفسرون أن المقصود بالأتقى هنا هو أبو بكر الصديق رضي الله عنه.
لذلك شرفه الله سبحانه وتعالى بصحبة النبي صلى الله عليه وسلم والقرب منه حيًا وميتًا، فقد دفن بجوار رسول الله صلى الله عليه وسلم.


من مواقفه العظيمة


وقف أبو بكر الصديق رضي الله عنه للمرتدين الذين تركوا الإسلام بعد وفاة الرسول ﷺ موقفاً لا هوادة فيه ولا ليونة، وقال كلمته المشهورة:

( والله لأ قاتلن من فرّق بين الصلاة والزكاة، فإن الزكاة حق المال، والله لو منعوني عقالاً كانوا يؤدونها إلى رسول الله ﷺ لقاتلتهم على منعها )


مدة خلافته

كانت مدة خلافته سنتين وثلاثة أشهر وثلاثة أيام.

وفاته

توفي أبو بكر الصديق رضي الله عنه في السنة الثالثة عشرة من الهجرة ليلة الثلاثاء لسبع بقين من جمادى الآخرة، عن ثلاث وستين سنه، و ودفن في بيت ابنته أم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها بجانب قبر النبي صلى الله عليه وسلم.
ولقد توفي بعد أن أدى مهمته في الخلافة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم مدة سنتين وثلاثة أشهر وثلاثة أيام.
 تسلم الخلافة بعده سيدُنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه وقد قال فيه: "لقد أتعبت الخلفاء من بعدك يا أبا بكر".
رضي الله عن أبي بكر وعن الصحابة أجمعين.
الاسمبريد إلكترونيرسالة